أخيرا انخفضت حصة Windows 7 من جميع أجهزة الكمبيوتر بشكل حاد في يوليو الماضي. هذاا يشير إلى أن المستخدمين يهاجرون إلى Windows 10 مع اقتراب نهاية الدعم الخاص بـ Windows 7.

وفقًا لمورد مقاييس الويب Net Applications، انخفضت حصة Windows 7 من جميع أجهزة الكمبيوتر الشخصية بشكل كبير في الشهر الماضي، حيث انخفضت 3.6 نقطة مئوية – وهو ثاني أكبر مبلغ في شهر واحد لنظام التشغيل القديم لتنتهي في يوليو بنسبة 31.8 ٪.

حددت بيانات Net Applications وحسابات Computerworld عدد المستخدمين الذين تركوا نظام Windows 7 في 61 مليون، فيما عدد المستخدمين الذين انتقلوا إلى Windows 10 بلغ 51 مليون.

وكانت التلميحات السابقة لـ Windows 10 تسارعت في الشهر الماضي، حيث أبرزت Computerworld تسارع نمو نظام التشغيل Windows 10 من خلال إظهار الفرق بين متوسطات 6 أشهر و 12 شهرًا.

ويمثل نظام التشغيل Windows 10 حوالي 62٪ من جميع عمليات تثبيت Windows عندما يتوقف نظام التشغيل الأقدم عن الدعم، بزيادة قدرها أربع نقاط عن توقعات الشهر الماضي. بعد ذلك بعام – يناير 2021 – سيكون Windows 7 و Windows 10 عند 20٪ و 76٪ على التوالي.

يذكر أن نسبة 30.7٪ المتوقعة حاليًا لأن مشاركة مستخدمي Windows 7 عند انتهاء صلاحية الدعم قريبة جدًا من 29٪ من جميع أجهزة الكمبيوتر التي كانت تعمل بنظام Windows XP قبل خمس سنوات عندما تركت الدعم. كما أنه خلال العامين الماضيين تبين البيانات أن المستخدمين كانوا مترددين في التخلي عن ويندوز 7.

المصدر : itnews

مواضيع ذات صلة
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.