إن الهجوم على القناة الجانبية A side-channel attack في تقنية Qualcomm والذي تستخدمه معظم أجهزة Android الحديثة قد يتيح للقراصنة الوصول الى جميع المعلومات الخاصة للمستعمل. وكشف الباحثون عن هجوم على القناة الجانبية يمكن المتسلل من استخراج البيانات الحساسة من لوحة مفاتيح كوالكوم الآمنة. يؤثر الخلل الحرج على معظم أجهزة Android الحديثة التي تستخدم شرائح Qualcomm.
تنبع المشكلة من ما يطلق عليه Qualcomm Secure Execution Environment (QSEE) المصممة لحماية مفاتيح التشفير على الأجهزة. ونتيجة لاستغلال هذا الخلل يمكن للمهاجمين انتزاع “البيانات الحساسة” بما في ذلك مفاتيح التشفير الخاصة وكلمات المرور وغيرها من المعلومات من الأجهزة التي تعمل بنظام كوالكوم.

تأثر ما يصل إلى 36 من شرائح Qualcomm بما في ذلك طرز Snapdragon الشهيرة 820 و 835 و 845 و 855,والتي تستخدمها حاليًا عدة أجهزة Android في السوق : بما في ذلك Samsung Galaxy Phone و Sony Xperia و Xiaomi Mi و LG V50 و ZTE Axon وغيرها.

تستمر هجمات القنوات الجانبية A side-channel attack في إزعاج العديد من المنتجات بما في ذلك أجهزة Android و Intel وCPUs.لذا يجب على المستخدمين التأكد من تشغيل أجهزتهم وفق أحدث الإصدارات لأن الشركات تحاول تصحيح العيوب الموجودة حين ظهورها في كل اصدار.

المصدر : هنا

مواضيع ذات صلة
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.