عندما يفترض الطبيب أن المريض يعاني من آفات في الرئة أو عقيدات في الرئة، فإن الخطوة التالية هي عادةً إجراء مسح مقطعي محوسب. في حالة ظهور الآفات، يوصي الأطباء غالبًا بإجراء خزعات للحصول على تشخيص دقيق وتحديد ما إذا كانت الآفات حميدة أو خبيثة.

في بعض الاحيان التصوير يمكن أن يؤدي إلى تدخلات غير ضرورية. لكن تعد المعدات التحليلية الأفضل حلاً، حتى لو كانت باهظة الثمن. أما الحل الآخر هو الاعتماد على تفسير أفضل لعمليات المسح الضوئي عن طريق معالجة الصور التي تم تحسينها بواسطة الذكاء الاصطناعي.

خوارزميات التجزئة هي التقنية المستخدمة من قبل RSIP Vision، وهي شركة إسرائيلية لمنظمة العفو الدولية، للرؤية بواسطة الكمبيوتر وتكنولوجيا معالجة الصور. كما أنه جزء من خطوة نحو مزيد من الدقة في جراحة الرئة من خلال تقنيات مثل رؤية الكمبيوتر والروبوتات.

تستخدم وحدة تجزئة الرئة الجديدة للشركة ما يسمى خوارزميات التجزئة لتقسيم الصور الممسوحة ضوئيًا إلى مجموعات من البكسل استنادًا إلى خصائصها. تجزئة دقيقة تجعل من السهل تحديد نقاط وحدود محددة في الصور، مما يؤدي إلى دقة أكبر أثناء العمليات الجراحية. يسمح هذا التحديد الدقيق للممرات الهوائية الصغيرة للجراحين بالاقتراب من الآفات من خلال القصبة الهوائية وإجراء الخزعات بأقل تدخل.

“من وجهة نظر إشعاعية، أصبحت وحدة AI الجديدة هذه أداة مفيدة بشكل متزايد، خاصة للكشف عن الآفات الرئوية الصغيرة المحيطية أو القريبة جدًا والتي قد تكون ذات أهمية سريرية ويمكن تفويتها بدونها” د. ربيع فارس Rabeeh Fares، كبير المقيمين في مركز تل أبيب الطبي.

المصدر : zdnet

مواضيع ذات صلة
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.