أفاد تقرير إخباري بأن عددًا من موظفي شركة Snapchat أساؤوا استخدام بعض الأدوات الخاصة بالشركة في التجسس على مستخدمي الخدمة حيث استخدموا في تجسسهم أدوات تسمح لهم بالوصول إلى بيانات المستخدمين بما في ذلك معلومات الموقع والصور ومقاطع الفيديو المحفوظة في حساباتهم والمعلومات الشخصية مثل أرقام الهواتف وعناوين البريد الإلكتروني.

ونقل عن أربعة موظفين سابقين بالإضافة إلى موظف حالي لدى snapchat أن إحدى الأدوات التي استُخدمت في التجسس تُسمى SnapLion، وكانت تُستخدم في الأصل لجمع المعلومات عن المستخدمين بناءً على طلب جهات إنفاذ القانون أو الأوامر القضائية.

وقال متحدث باسم snapchat في بيان : “نحتفظ بقليل من بيانات المستخدم ولدينا سياسات وضوابط قوية للحد من الوصول الداخلي إلى البيانات الموجودة لدينا بما في ذلك البيانات الموجودة في الأدوات المصممة لدعم إنفاذ القانون. إن الوصول غير المصرح به من أي نوع يعد انتهاكًا واضحًا لمعايير الشركة في سلوك العمل وإذا ما اكتشف فإن عاقبته الإنهاء الفوري”.

المصدر : cnet و vice

مواضيع ذات صلة
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.